مشاهدة النسخة كاملة : قيمر الحلة..


المهندس
29-11-2010, 06:18 PM
فقط للاعضاء المسجلين يمكنهم رؤية الروابط




لكل مدينة اكلاتها الشعبية المميزة والتي تقترن باسم المدينة نفسها، الكل يعرف الكبة الموصلية ولبن أربيل ومعسل البصرة والدليمية وقيمر الحلة والسدة.
ويعتبر قيمر الحلة من افضل انواع القيمر المنتج حتى اصبح يضرب به المثل لجودته وطعمه اللذيذ.
والقيمر مادة غذائية جيدة وافطار الصباح الشهي واللذيذ خاصة مع العسل ويستخدم القيمر مضافاً إلى بعض الحلويات مثل كاهي بالقيمر والكنافة والبقلاوة بالقيمر وغيرها.
تنتشر بائعات القيمر في محلات الحلة فلا تخلو محلة من احداهن وقد حملت اطباق القيمر بطريقة مميزة على الرأس فهي أما تدور عارضة القيمر مع شروق الشمس كل صباح مرددة بصوتها القوي المسموع.. قيمر ... قيمر... او جالسة في موقع متميز وقريب على الجميع..
وقد كانت بائعات القيمر قبل سنين يستخدمن الاواني الفخارية اما اليوم فالاواني الورقية والبلاستيكية هي السائدة.
عمل القيمر
تقول السيدة ام حسين وهي بائعة قيمر قديمة وتمتلك اسرتها حيوانات الجاموس وتسكن على ضفاف شط الحلة عن كيفية صناعة القيمر:
يجمع الحليب المستحصل من الجاموس حصراً وذلك لتميزه بالدسم ويوضع في اناء عريض "طشت" فوق نار هادئة ويحرك الحليب باستمرار تحريكاً جيداً بواسطة عصا خشبية وبعد ان ينزل من فوق النار توضع فوقه سلة مقوّسة ويغطى غطاءاً جيداً ويترك من الليل حتى الصباح الباكر حيث الغطاء عن الاناء وعند رفعه نجد ان الطبقة الدهنية العليا قد ارتفعت إلى الاعلى في حين بقي الحليب الخالي من الدسم في اسفل الاناء ويسمى (البوش).
استخراج القيمر
يحدد اطار الاناء الصلب بواسطة ملعقة او سكينة ومن ثم يثقب من وسط طبقة القيمر التي تصبح بعد تحريرها من الاناء عائمة، عند ذلك يتم ادخال كمية كبيرة من قطع الثلج من خلال الفتحة الوسطية لغرض تماسك وتجانس القيمر نتيجة للبرودة الشديدة.
بعدها يقطع القيمر كما يقطع قالب الكيك وترفع القطع الواحدة بعد الاخرى بطريقة نظامية وبلا فوضى وتوضع في المكان المخصص.
اللبن الخاثر
حين الانتهاء من رفع القيمر يؤخذ الحليب غير الدسم والمتبقي في الانار ويوضع على النار بعد وضع الخميرة عليه ويغطى من جديد للاستفادة منه في صناعة اللبن الخاثر والذي يترك ايضاً حتى الصباح مغطى كي يروب وتؤخذ منه الكمية التي يحتاجونها وما يزيد منه يوضع في قطعة بيضاء قطرها متر مربع وتربط القطعة من الاعلى بعد وضع اللبن المتبقي فيها ويوضع عليها ثقل لكي يتم نضح الماء منها وتستغرق هذه العملية ثلاث ساعات، وبعد رفع الثقل وازالة قطعة القماش يخرج طوق من الجبن يقطع حسب الحاجة.
ان هذه العملية تقوم بها النسوة عادة حتى غدت احداهن تستطيع اعداد القيمر والجبن وهي معصوبة العينين.
تجارة القيمر
لان نقطة ضعف القيمر الحرارة فان صناعه وباعته يحتاجون إلى الثلج حتى في فصل الشتاء لابقاء الدسومة والتماسك لذلك يصعب ايصال القيمر إلى المحافظات البعيدة ويقتصر شراؤه على المحافظات القريبة لمدينة الحلة مثل بغداد وكربلاء والنجف والكوت، اما المحافظات الجنوبية والشمالية فيقومون بنقل القيمر بطريقة مثلجة خاصة بهم.
أسعار القيمر
يتجاوز سعر القيمر اسعار اللحوم نظراً للاقبال الشديد عليه، غير ان اسعاره تنخفض في شهر رمضان الكريم لعدم افطار الناس في الصباح، وكذلك لعدم رغبتهم في تناوله بالسحور لانه يسبب للصائم العطش والجوع.الا ان هذا الادعاء لم يعد له وجود واثبت عدم صحته بارتفاع اسعار القيمر في بداية رمضان حتى وصل سعر الكيلوغرام الواحد اكثر من خمسة عشر الف دينار ومع كل هذا يبقى قيمر الحلة الهدية المفضلة التي يقدمها رب البيت إلى عزيز عليه او إلى عائلته... أو إلى عروسين في صباحهما المفعم بالسعادة.

ميدو
29-11-2010, 06:20 PM
مرحباً المهندس شكرا لموضوعك وأهلاً بك في منتديات المهندس هلال الفزارى التطويريه!